برنامج تطوير مطار البحرين الدولي

لمواكبة التطورات والنمو المتسارع في قطاع الطيران، أطلقت وزارة المواصلات والاتصالات برنامجاً شاملاً لتحديث مطار البحرين.

يُعدّ برنامج تحديث مطار البحرين أحد أهم مشاريع التنمية الوطنية في تاريخ البحرين. وقد صمم لتلبية الطلب المتوقع للمسافرين، آخذاً في الاعتبار توجهات قطاع الطيران. ويشتمل البرنامج على العديد من المشاريع الاستراتيجية التي تعزز بنية المطار التحتية ومرافقه وخدماته. ومن أهم مرافقه مبنى المسافرين البالغة مساحته 210,000 متر مربع، والذي سيزيد سعة المطار ليستوعب 14 مليون مسافر كل عام. وسيرسخ هذا المبنى الحديث مكانة مطار البحرين الدولي كأحدث مطار بطابع خاص في منطقة الخليج، ويعزز سمعته على أنه مركز جذب للشركات الطيران والمسافرين. 

 

المشاركين الرئيسيين في المشروع وزارة المواصلات والاتصالات 
شركة مطار البحرين 
صندوق أبوظبي للتنمية 
تكلفة البرنامج 1,1 مليار دولار أمريكي
بدء التشغيل  28 يناير 2021  
مرافق البنية التحتية الرئيسية مبنى مسافرين بمساحة إجمالية 210,000 متر مربع، مع بوابة دخول جديدة آمنة Supergate، ومحطة إطفاء، وحظيرة طائرات، ومواقف سيارات متعددة الطوابق، ومنطقة شحن. 
الطاقة الاستيعابية 14 مليون مسافر سنوياً
130,000 حركة جوية للطائرات كل عام 
سعة تصل إلى مناولة 4700 حقيبة في ساعة الذروة الواحدة

 

Last Updated Date:19-09-2021

  • 40,544مجموع حركة الطائرات في إقليم معلومات الطيران، أكتوبر 2022
  • 651,925المجموع الكلي للمسافرين، أكتوبر 2022
  • المجموع الكلي للشحن والبريد16,915المجموع الكلي للشحن والبريد، أكتوبر 2022
  • 31,448المعدل الشهري لعدد الركاب، نوفمبر 2022
  • 76,492,477عدد الركاب (فبراير2015- نوفبمر 2022)
  • 13,281إجمالي البضائع العامة، أكتوبر 2022
  • 31,424إجمالي مناولة الحاويات، أكتوبر 2022
  • 72 مجموع السفن، أكتوبر 2022
  • 100نسبة تغطية شبكة اتصالات الجيل الخامس (2022)
  • 83نسبة تغطية المساكن بشبكة النطاق العريض (2022)
  • 100نسبة تغطية الشركات بشبكة النطاق العريض (2022)